المجاهد عمار بن عبد القادر بن عمار جابر

الإهداءات
  • د.عبد اللطيف من البيت:
    كل عام وأنتم بخير ومن العايدين ومن الفائزين ان شاء الله
  • سكينة ضاوي من البيت:
    عيدكم مبارك و كل عام و أنتم بخير و أقرب 💞🐏🐏🐑🌺🌹
  • ايمان عهدي من البيت:
    عيدكم مبارك ،كل عام وانتم بالف خير
  • لطيفة ادرارية من بيتي:
    تعيدو بالصحة والهناء
  • وردة الباهية من بيتي:
    عيد سعيد مبارك و كل عام وانتم بخير وصحة وسعادة🌹🌹
  • سلطانة الصحراء من القلب:
    كل عام وأنتم بألف خير
  • حسوني محمد من البيت:
    عيدكم مبارك وكل عام وانتم بالف خير

ايمان عهدي

عـــضو مميز
10 يناير 2020
391
1
18
34
تمنراست
شخصية اليوم:
المجاهد عمار بن عبد القادر بن عمار جابر وأمه مبروكة بنت خليفة فارح ولد خلال1929م بقارة الاضواو ببلدية سيدي عون ولاية الوادي،متزوج وأب ل 8 أولاد( 3ذكور وهم: علي، عبد الرزاق، خالد،و5بنات).
========/////====/////=======
نشأ عمار جابر في أسرة محافظة، تتكون من8 أفراد، الأب والأم و 6أولاد(5ذكور وهم:عمار ،العيد ، خليفة، الجباري، سعد،وبنت واحدة )،دخل لكتاب مسجد كركوب،بمنطقة الذكار وعمره لم يتجاوز 5 سنوات، وحفظ ماتيسر من القرآن الكريم.
كان عمار سندا لوالده، حيث لمَّـا اشْتَدَّ عوده،اشتغل في عدة أعمال شاقة لمساعدة واعالة أسرته منها:رفع الرمال،رعي الابل في الصحراء،زراعة وتذكير النخيل ....
=======/////====/////========
لما أصبح عمار شابا قرر ترك العائلة وبدأ متحديا الصعاب فتوجه إلى الزاوية القادرية بالوادي لمواصلة حفظ القرآن والتفقه في الدين وبموازة ذلك استأجر محل صغير في رحبة اليهود "السوق الوادي" استغله كمطعم شعبي لبيع بعض المأكولات من أجل ضمان لقمة عيشه.
=======/////====/////========
انخراط عمار جابر في صفوف الحركة الوطنية في نهاية الأربعينيات ومن خلال عمله في مطعمه احتك الشاب عمار بالرجال المناهضين للإستعمار، وبما أنه مؤمن بفكرة استقلال الجزائر وأن ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة، انخرط بدون تردد في أحد الخلايا التي كانت مكلفة بجمع المال وتجنيد الشباب. وقد استغل عمار مطعمه الذي كان يتردد عليه الشباب لدعوتهم للانخراط في صفوف الحركة الوطنية واصبح محله مكان للتجنيد وجمع المال.
استمر الشاب المجاهد عمار على هذا المنوال، وعند اندلاع الثورة التحريرية المباركة انخرط فيها،واستطاعت عيون الإستعمار الفرنسي أن تكشف سر المطعم فما كان على المجاهد عمار إلا الفرار بجلده خوفا على نفسه وعلى أسرار المجاهدين، فكانت وجهته الجنوب التونسي، منطقة المتولي، وهناك واصل عمار كفاحه،من خلال عمله بشركة الفوسفاط واستمراره في جمع الاشتراكات إلى أن كشف أمره، فاعتقل مع مجموعة من رفقاه ونقل إلى عدة سجون بتونس إلى أن أطلق سراحه.
=======/////====/////========
بعد خروج المجاهد عمار جابر من السجن إتصل به ابن عمه وأقنعه بالسفر إلى فرنساقصد العمل هناك،وفعلا سافرا معا إلى فرنسا في بداية سنة1962م،ولما استقلت الجزائر اصر عمار إلى الرجوع إلى أرض الوطن.
========/////====/////=======
في سنة 1963م تحصل عمار جابر على قطعة أرض بمنطقة الحمراية وبها نخيل صغير كمشروع لقرية فلاحية،فشمر على ساعديه وبدأ بالعمل في توسيعها وزيادة غراسة النخيل، رغم صعوبة ظروف الحياة في تلك المنطقة وبداية الاستقلال، أين تنعدم كل الحاجات، ويلزمه على الاقل 5 سنوات من العطاء والجهد حتى يكبر النخيل ويثمر، واسمتر عمار في العمل، وايمانا منه أن مسيرة النهضة وتطور الوطن تكون بالعمل والجهاد في مسيرة النمو.
وكان عمار في تلك الفترة المدافع عن الفلاحين في تلك المنطقة وكان يتقرب من المسؤولين لمساعدتهم، فعين مسؤول عن المشروع القرية الفلاحية إلى غاية نكبت سنة1969م،(عام الخموري)،أين قرر عمار الرجوع إلى الوادي، وسلم المزرعة إلى خاله.
========/////====/////=======
قرر المجاهد عمار جابر بعد نكبة النخيل (التمور) سنة 1969م، تغيير نشاطه، والعودة لمدينة الوادي، فحط الرحال في حي الصحن،و فتح مكتبة وراقة لبيع الجرائد والمجلات سنة1970م، حيث يعد عمار من الأوائل الذين باعوا الجرائد والمجلات في الوادي، وكانت مكتبته مليئة الجرائد والمجلات والكتب.
=======/////====/////========
كان المجاهد عمار جابر رحمه الله يسافر إلى الجزائر العاصمة من أجل اقتناء مختلف أنواع المجلات والكتب، وقد ساهم في الحركة الثقافية ونشر المعرفة في ولاية الوادي وكان له الفضل في توفير الكتب والمجلات والجرائد للقراء وللمثقفين وللطلبة وكانت مكتبته مفتوحة لمن قصدها.
وبعد تقاعده سلم عمار جابر المكتبة لابنه خالد وهو يعمل فيها إلى الى اليوم .
=======/////====/////========
يشهد للمجاهد عمار جابر أنه رجل فاضل وطيب،صاحب همة عالية ،مكافح عن لقمة عيشه، يحب للخير لكل الناس،ومن معدن أصيل وطيب.
توفي المجاهد عمار جابر يوم 26جويلة 2013م ودفن في مقبرة سيدي يوسف بالقارة،ربي يرحمه برحمته الواسعة وان يدخله فسيح جنانه.