الفنان .. سعيد صالح .. الله يرحمه ..

المشاركات
7
مستوى التفاعل
0
النقاط
1
الفنان .. سعيد صالح .. الله يرحمه ..
مواقف إنسانية ..
سعيد صالح وصلاح السعدني ، كانوا شغالين في عمل مسرحى مع المخرج جلال الشرقاوي ..
وكان كل شويه سعيد صالح يتخانق مع جلال الشرقاوي ،
بسبب الفرقة ويمشى ..
وكل الناس تدخل تحاول ترجعه يرفض ..
يكلمه صلاح السعدني ..
يقوله أنت لو مشيت العرض مش هيكمل ، والعمال الغلابه عيشهم هينقطع ..
يرجع سعيد صالح فورا عشان العمال ..
وفى موقف تانى ..
سعيد صالح كان راكب تاكسى ،
سواق التاكسى أول ما شافه قاله أنا بحبك أوى و المدام و الأولاد بيحبوك أوى ، ونفسهم يشوفوك يا أستاذ ..
قاله طب حضر العشا عشان هاجى اتعشى معاكوا النهاردة واخد العنوان ..
وفعلا بالليل راحلهم وأخد لعب للأطفال وقضى معاهم اليوم عشان يبسطهم ..
وفى موقف أخر ..
كان راجع البيت ولقى خناقه كبيره ، لكن أول ما وصل عندهم الخناقه خلصت !!!
ده لأن سعيد صالح بطريقته قلبها كوميديا ، إللى بيتخانقوا قلبوها ضحك ..
وطول عمره معروف وسط أصحابه وزملائه بالطيبة والجدعنه ..
وانا بنفسى إتعزمت على مسرحيه له على أحد مسارح الدولة وبفلوس قليلة عن أجره بكتير وعرفت إنه قدمها وإستمر فى عرضها علشان فى ناس كتير شغالة و بتقبض من ورا المسرحية من عمال وإداريين وممثلين وكومبارس وفرقة موسيقية ..
وبالمناسبة مفيش مسرحية كان بيعرضها إلا وكان عليها إقبال من جمهوره الكبير ..
رحمه الله وغفر له واسكنه فسيح جناته ...
 
أعلى