ارض توات الطاهرة وبشاعة المستعمر الفرنسي حقائق لا تنسى

حسوني محمد

طاقم الإدارة
إنضم
25 نوفمبر 2010
المشاركات
3,145
مستوى التفاعل
7
النقاط
38
غير متواجد
ارض توات الطاهرة وبشاعة المستعمر الفرنسي حقائق لا تنسى

حقائق من نسيم النفحات والبركات

قال الشيخ مولاي شهاب الدين أبي عبد الله أحمد بن مولاي
إدريس الطاهري الإدريسي المالكي رحمه الله

ساقتني الأقدار إلى أرض توات تلك الأرض الطاهرة الطيبة المملوءة بالصالحين والأولياء الأحياء والأموات ووجدت بها ضالتي المنشودة فكسرت بها عصا الترحال في أحسن حال وأنعم بال وأما بنعمة ربك فحدث فاستقام لنا بها المقام في أطيب عيش وأرغده في غاية الجد والاجتهاد في التدريس آناء الليل وأطراف النهار وتعليم أولاد المسلمين من كل الطبقات لأننا وجدنا بها البلدة الطيبة والتي توسمنا فيها الأرض التي يخرج نباتها بإذن ربها وتوسموا فينا هم بدورهم نعم الزارع والمعلم النافع والمجدد المصلح والطبيب الذي يعالج الأمراض بأنجع الدواء فاتفقت الإرادتان واجتمع الرأيان وجمعنا على ذالك الرحيم الرحمن وأقمنا على هذه الحالة والطلبة يرحلون إلى مدرستنا من كل حدب وصوب حتى من الأقطار البعيدة والشاسعة والناس يفدون علينا للإفتاء والتبرك منقادون لأوامرنا عاملون بنصيحتنا التي نبذلها لهم بكل صدق وإخلاص في كل المناسبات وفي الـدروس التي نلقيها على الـعام والخاص ولاسيما في مدرستنا الخاصة بنا المسماة بالمدرسة الطاهرية العتيقة الحرة الكائنة وسط قصور سالي التي سنتعرض لذكرها عندما نتكلم على قصور سالي إن شاء الله تعالى.وهي التي تغذي الطلبة بمناهل العلوم والمعارف الـمختلفة بأنواع الفنون العلمية
وإطعام الطعام للمساكين وأبناء السبيل والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والمقاومة للبدع وأهلها والإصلاح بين الناس والنصيحة لهم وإيقاظهم من الغفلة وتنبيههم على دسائس الاستعمار ومكايده
والناس منقادون سامعون لقولنا عاملون به رغم ما نشاهده من غيظ المستعمر وخنقهم وحقدهم علينا وفي كل وقت يزداد غيظهم علينا ولاسيما عندما شاهدوا في المدرسة أعدادا كثيرا من الطلبة
في مدة يسيرة فكلما زاد إقبال الطلبة والناس علينا يزداد حقدهم ويتـربصون بنا الدوائر وعندما
نقول ولو شيئا قليلا فإنه يشتد بذالك حقدهم وعداوتهم لنا فلم نزل على ذالك وهم على ما هم عليه من العداوة والبغضاء حتى قامت حرب التحرير الجزائرية


 

حسوني محمد

طاقم الإدارة
إنضم
25 نوفمبر 2010
المشاركات
3,145
مستوى التفاعل
7
النقاط
38
غير متواجد
فتحرك منا ما كان ساكنا وبرز منا ما كان كامنا غيرة على الإسلام


فتحرك منا ما كان ساكنا وبرز منا ما كان كامنا غيرة على الإسلام والمسلمين والوطن والدين


قامت حرب التحرير الجزائرية التي لم يبق أحد من الشعب الجزائري إلا ذاق الأمرين ولاسيما أعيان الشعب وضاق الخناق على المستعمر الفرنسي وعندها حاول أن يفصل الصحراء عن القطر الجزائري والمغرب ومالي وأن تكون الصحراء منفصلة تحت راية فرنسا يسيرها الصحراويون بأنفسهم بزعمهم الكاذب وخديعتهم المكشوفة فكلفوا بهذه المهمة القبيحة الذميمة الشنعاء المفتون محمد محمود بن الشيخ قاضي تنبكتو صاحب أظواد فشمر عن ساق الجد كما أن الفرنسية بذلوا له العطايا الجزيلة وجعلوا رهن إشارته أنواع المراكب من طائرة فما دونها وسهلوا له أنواع المواصلات والتسهيلات وأنواع التعظيم ونفوذ الكلمة وصار يطير مرة من دكار عاصمة السينيغال وتارة إلى باماكو عاصمة مالي وأخرى من الجزائر وإلى فرنسا لهذا الغرض ولا يتكلم إلا مع الشخصيات البارزة من الحكام الفرنسيين وصار يجوب الأقطار الصحراوية لهذا الغرض ويغري الناس ويلبس عليهم بالخطب الطنانة المسمومة فغذى كثيرا من تنبكتو والحوض وأظواد والتوارق وكثيرا من أهل الحل والعقد من الصحراويين حتى أوقعهم في هذه الشِّرَكِ المنصوبة لهم من حيث لا يعلمون فوقَّع له كثيرا من أهل الحل والعقد على وثيقة كانت معه على أن الصحراء يجب أن تكون منفصلة عن الجزائر والمغرب ومالي وهكذا حتى وصل إلى توات فسبق منا لما يعلم هو وغبره أن أهل تلك الناحية تدين لنا وتابعة لأمرنا في كل ما نملي عليهم به من الأمور الصالحة ولما جاءنا هو وحاكم رقان وعرض علينا هذه الخطة بقوله إنني قدمت من تنبكتو ونواحيها الصحراوية لغرض مهم كلفتني به الحكومة الفرنسية وفيه مصلحة للحكومة ومصلحة لنا نحن الصحراويون وهو أن نظر الحكومة اقتضى أن تكون الصحراء منفصلة منقطعة عن الجزائر وغيرها وأن تكون تحت راية الجمهورية الفرنسية وكنوزها وخيراتها تصرف في مصالح الصحراويين على المساواة ويجب علينا نحن الصحراويون أن نتنبه ونعلم أن الصحراء ملك لنا لا لغيرنا وها أنا سبقت منك أنت لأن أهل هذه الناحية تعمل برأيك وإشارتك وتابعة لك وأريد بأمرمن الحكومة أن تذهب معي إلى جميع القواد وأهل الحل والعقد حتى تعرفهم بهذا الأمر المهم ويوقعوا على الوثيقة وما فيها من الشروط والتي وقع عليها إخوانكم الصحراويون، فعلمت أن هذا مكر وخديعة وحيلة وأمر خطير فطلبت منه السماح وأظهرت له بأنس مريض فزجرني الحاكم الفرنسي وقال لا بد أن تذهب مع القاضي السيد محمد محمود بأمر من الحكومة الفرنسية حتى يقوم بهذا الأمر وتعرف به أنت الناس فما وسعني إلا أن أذهب معه وكان في ذهابي معه خير كثير لأني أعرف به في الظاهر وفي حضرته وأحذر منه الناس في الباطن وفي غيبته حتى فشلت عليه خطته
من أولها إلى آخرها. ولـما ظهر لنا بأن هذه فتنة يقصد بـها قلب الحقائق وباطل في صورة الحق
 

حسوني محمد

طاقم الإدارة
إنضم
25 نوفمبر 2010
المشاركات
3,145
مستوى التفاعل
7
النقاط
38
غير متواجد

فتحرك منا ما كان ساكنا وبرز منا ما كان كامنا غيرة على الإسلام والمسلمين والوطن والدين فأقول لأهل لمن كان من أهل الحل والعقد من أكابر الناس إن محمد محمود إنما هو جاسوس لفرنسا وفتنة وخائن للوطن والمواطنين ولا تغتروا به ولا تكونوا كالذين غرهم ودلاهم الشيطان بغرور ولولا عناية الله ولطفه وحفظه لنا لوقعنا في حبالته لأنه لما جاءنا وطلب منا ومن قائد سالي التوقيع قلت له مظهرا النصح والرضا لما جاء به إن التوقيع ينبغي في نظري أن يؤخر حتى تعرف الناس بهذه المهمة ليكون التوقيع دفعة واحدة وأما توقيع كل واحد منا فإنه ربما يعرقل هذا الأمر فاستحسن هذه المقالة وشكرنا عليها مع الحاكم الفرنسي الذي لا يفارقه في هذه الجولة الطويلة التي زرنا فيها كل قائد وجماعته ولما انتهينا منها ورجعنا إلى أدرار الذي هو مركز الحكومة الكبير طلب منا محمد محمود أنا والسيد الحاج أحمد بن الحاج قاسم لأنه كان من رؤساء الأعيان التوقيع ليوقع الناس بعدها فقال له الحاج أحمد ومن كان حاضرا معنا من الجماعة إننا نطلب منك أن تترجم لنا هذه الوثيقة والشروط التي فيها عند الحكومة لنتأملها ولنعرف الناس بما فيها ونجعل منها نسخا متعددة وعندها يقع التوقيع دفعة واحدة وبعدها ندفع منها للحكومة نسخة موقعة وهذا هو المقصود عندك فاستحسن هذا الكلام وأخرج لنا نسخة منها فواعدناه على دفعها للحاكم بعد توقيعها من طرف الجماعة الذين يعنيهم الأمر وقال للحاكم إن الوثيقة ستوقع عن قريب ويأتون بها إلينا فعندها ودعنا وذهب فلما طال انتظار الفرنسيين لها وسألوا عن الأمر قال لهم بعض المفتونين إن فلانا يقصدني أنا هو الذي عرقل التوقيع وكان يقول للناس إن محمد محمود جاسوس وخائن ولما بلغهم هذا الخبر
 

حسوني محمد

طاقم الإدارة
إنضم
25 نوفمبر 2010
المشاركات
3,145
مستوى التفاعل
7
النقاط
38
غير متواجد


قامت قيامتهم وجاءني الحاكم العسكري لمحلنا ففتش الدور والمدرسة وكتب الطلبة كتابا كتـابا ومساكنهم لما بلغهم أننا على اتصال مع الثورة والجبهة والجنود المجاهدين ونجمع لهم المال فألقوا علينا القبض لأنهم كانوا دائما يتربصون بنا الدوائر ويتحينون بنا الفرص فأخذوني تحت حراسة مشددة من اللفيف الأجنبي إلى مركز رقان ولا تسأل عما أهانني به ذالك الحاكم من الإهانة وبعدها قال لي ارجع إلى محلك وبعد ثمانية أيام ارجع إلينا هنا وفي تلك الأيام كنا نتأهب إلى الذهاب إلى حج بيت الله الحرام وبعدها ذهبنا فرارا بأنفسنا من بطشهم وإهانتهم ولكن نحمد الله الذي نجانا من القوم الظالمين ولما قضينا الحج وزيارة قبر الرسول الأعظم rأقمت بالحرمين الشريفين وكنت عازما على المقام بهما وفي بعض الأيام زرت السفير المغربي الفقيه السيد الحاج الغازي ومساعده السيد الحاج أحمد الشرقاوي فقالا لي ينبغي لك أن تذهب إلى المغرب لأن المغرب محتاج إلى العلماء وبالمغرب زاوية ومدرسة آبائك وأجدادك العلماء الأعلام وساعداني على الذهاب إلى المغرب ولما رجعت إلى المغرب وأقمت به وأشواق تلك الأقطار والساكن بها من أبنائنا
 

حسوني محمد

طاقم الإدارة
إنضم
25 نوفمبر 2010
المشاركات
3,145
مستوى التفاعل
7
النقاط
38
غير متواجد
كل المحبة والشوق لتوات وساكنيها من أولياء الله الصالحين
كل الحب لبلدنا الجزائر وحفظها الله من الاعداء والماكرين

 
أعلى