تدعيم الحظيرة الصحية لولاية ادرار بسيارات اسعاف جديدة

حسوني محمد

رئيس مجلس الإدارة
طاقم الإدارة
25 نوفمبر 2010
3,617
718
113
39
ادرار
تدخل في اطار البرنامج الاستدراكي لسد العجز

تدعيم الحظيرة الصحية لولاية ادرار بسيارات اسعاف جديدة

كشف والي ولاية ادرار حموا بكوش ، خلال اشرافه على تسليم سيارة اسعاف لبلدية انجزمير ، عن رصد غلاف مالي هام من ميزانية الولاية ، لتدعيم الحظيرة الصحية ، بسيارات اسعاف جديدة لسد العجز الذي يعانيه القطاع ، وإنهاء معاناة المرضى.

وتأتي العملية في اطار المساعي والجهود لتي تبذلها جميع الاطراف ، واستجابة لانشغالات المواطنين والمعاناة التي يتكبدونها يوميا في نقل المرضى بإمكانيتهم الخاصة ، وهذا نظرا لبعد المسافات يين المؤسسات الصحية ، وكون المنطقة حدودية بقصورها المترامية الاطراف ، وتعرف مساحة كبيرة مما يزيد من معاناتهم لتلقي الاسعافات الاولية،خاصة اثناء الحوادث ولسعات العقارب، والتي كثير ما يلفظ الضحايا انفاسهم في الطريق، قبل الوصول للمستشفى .

وتعد سيارة اسعاف التي سلمت لبلدية انجزمير الثامنة، بعد تلك التي سلمت لكل من ، بلدية سالي، وزاوية كنتة ، وبلدية بودة ، وتامست ، وتيميمون، واولاد عيسي، وتيمي ، وانجزمير ، وتسابيت. بالإضافة الى برنامج خاص بالمناطق الحدودية والبعيدة ، كبرج باجي مختار والتي تبعد عن مقر الولاية بحوالي 600 كلم ، وتمياوين ب 950 كلم ، حيث خصصت لهما ثلاث سيارات اسعاف لكل منهما ،والبرنامج متواصل ليشمل مختلف بلديات ولاية ادرار .

كما اكد ذات المتحدث ، ان الاعتمادات المالية الخاصة باقتناء السيارات الاسعاف ، كانت بمساهمة من ميزانية الولاية، وبموافقة اعضاء المجلس الشعبي الولائي لولاية ادرار ، من اجل سد النقص الكبير في القطاع ، وإعطائه عناية بالغة ضمن البرامج التنموي للولاية، لتقديم خدمات احسن للمرضى والمواطنين .

وفي سياق متصل المواطنين والسلطات المحلية عبروا عن سعادتهم الكبيرة بهذا الانجاز ، وشكروا السلطات الولائية على هذه الالتفاتة ، واعتبروها مكسب كبير للمنطقة بعد المعاناة التي كانوا يتكبدونها يوميا مع وسائل النقل الصحي القديمة ، لكونها معطلة لا تصلح للسير ، والتي تنعدم فيها شروط الراحة الصحية الاستعجالية .

الجزولي محمد